His Eminence Archbishop Miguel Angel Ayuso Guixot

عيّن قداسة بابا الفاتيكان، يوم الجمعة 29 يناير 2016، الأب الكومبوني ميغيل أنجيل أيوسو غيكسوت، وهو أمين سرّ المجلس البابوي للحوار بين الأديان، في منصب الأسقف الفخري لأبرشية لوبِرشانا في تونس. وُلد الأب غيكسوت في مدينة إشبيلية بإسبانيا في 17 يونيو 1952، وأبرزَ نذوره الرهبانية المؤبّدة في رهبنة مُبشري القديس كومبوني في 2 مايو 1980، ثمّ رُسمَ كاهنًا في 20 سبتمبر من العام نفسه، قبل أن يبدأ بممارسة خدمته التبشيرية في مصر والسودان حتى عام 2002. حاز الأب غيكسوت على شهادة الليسانس في الدراسات العربية والإسلامية من المعهد البابوي للدراسات العربية والإسلامية في روما عام 1982، ودرجة الدكتوراه في علم اللاهوت العقائدي من جامعة غرناطة بإسبانيا عام 2000. كما عَمل منذ بداية عام 1989 أستاذًا للدراسات الإسلامية في الخرطوم، ثمّ في القاهرة، قبل أن ينضمّ للعمل في المعهد البابوي للدراسات العربية والإسلامية، حيث عُيّن رئيسًا له واستمرّ في هذا المنصب حتى عام 2012. بالإضافة إلى ذلك، ترأس الأب جويكسوت العديد من جلسات الحوار بين الأديان التي انعقدت في القارة الإفريقية، وتحديدًا في مصر، والسودان، وكينيا، وإثيوبيا، وموزمبيق، وأصدر مؤلفات متنوعة إلى جانب نشر عدد من المقالات في المجلات والدوريات الدولية. وفي 30 يونيو 2012، عيّنه البابا بنيديكتوس السادس عشر في منصب أمين سر المجلس البابوي للحوار بين الأديان. تجدرُ الإشارة إلى أن الأب غيكسوت يتحدّث بطلاقة اللغات الإسبانية، والعربية، والإنجليزية، والفرنسية، والإيطالية.