Dr Mulki Al Sharmani

الدكتورة ملكي الشرماني  مصرية الجنسية، حاصلة على درجة الدكتوراه في علم الإنسان من جامعة جونز هوبكنز بالولايات المتحدة الأمريكية في عام 2005، وماجيستير بقسم علم الإنسان والإجتماع من الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 1998.

تعمل الدكتورة مُلكي الشرماني باحثة زائرة ومُحاضرة بكلية الأديان بجامعة هيلسنكي بفلندا. وشغلت مُلكي وظيفة أستاذة بحوث مُساعدة بمركز البحوث الاجتماعية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة من عام 2005 إلى عام 2010. وباحثة زائرة في مجمع هيلسنكي للدراسات المُتقدمة بجامعة هيلسنكي عامي 2010 و2011.

تعكف الدكتورة مُلكي حاليا على القيام بمشروعين بحثيين في أكاديمية فلندا، أحدهما بعنوان: ”الحركة النسوية الإسلامية: التراث، والسلطة والتأويل“ والآخر بعنوان: ”الزواج القطري بين المسلمين في فلندا: الرفاهية والقانون والجنس“.

يشمل حقل تخصص الدكتورة ملكي مجالين متقاطعين: أحدهما: العلاقة بين التراث التفسيري الإسلامي وقانون الأحوال الشخصية الحديث بين المسلمين، والقواعد الحاكمة للعلاقة بين الجنسين في الإسلام. حيث يقوم عملها في هذا التخصص على بحث طرق فهم التراث التفسيري الإسلامي وما يدور حولها من جدل وكيف يتم الاعتماد عليها في صناعة القوانين الحديثة، والممارسات الشرعية، وتشكيل الخطابات الدينية السائدة.

تطور عملها منذ 2011 لتبحث مشروعات معرفية (بشكل جماعي أو فردي) تنهض بها نخبة من العالمات والناشطات المسلمات من مختلف الدول  شمالا وجنوبا، وتبحث هذه المشروعات بصورة نقدية العلوم الدينية الإسلامية وتعالج قضيتي الجنس وإصلاح المناهج.

أما مجال التخصص الآخر للدكتورة ملكي فهو قضية الشتات في العصر الحديث والحياة الأسرية بين الأزواج المنتمين إلى أقطار مختلفة، حيث تدرس كيفية تشكيل وتجربة الزواج بين المنتمين إلى أقطار مختلفة في حياة الأسرة المهاجرة، وكيف تصير الحياة الزوجية والأسرية ميدانًا اجتماعيًا لمناقشة وإحياء القواعد الدينية والثقافية.