Sheikh Dr. Hassan Al-Turabi
مفكر إسلامي وسياسي سوداني

ولد الشيخ الدكتور حسن  عبد الله الترابي في 1 فبراير 1932 في كسلا شرقي السودان، مفكر إسلامي وسياسي سوداني، تخرج في جامعة الخرطوم سنة 1955، ونال الماجستير من جامعة لندن سنة 1957، والدكتوراه في القانون الدستوري من جامعة السوربون الفرنسية عام 1962. وتقلد الترابي منصب عميد كلية القانون بجامعة الخرطوم. وشارك الدكتور الترابي في تأسيس (جبهة الميثاق الاسلامي) والتي ضمت إلى جانب الحركة الاسلامية السودانية جماعة أنصار السنة (سلفيين) وجماعات صوفية، وقد اختير أمينا عاما لها سنة 1969. بعد انقلاب النميري 1969 دخل المعتقل لمدة سبعة أعوام، ثم أصبح وزيرا للعدل بعد مصالحة جبهة المعارضة السودانية مع النظام، ثم مساعدا لرئيس الجمهورية. وبعد خلاف مع النميري زج به من جديد في المعتقل لتخرجه انتفاضة الشعب التي  أطاحت بنظام النميري. وفي ابريل 1985 بعد الانتفاضة أسّس الجبهة الإسلامية القومية والتي أحرزت المرتبة الثالثة في البرلمان المنتخب ثم تحالفت مع الصادق المهدي فأصبح الترابي وزيرا للخارجية. وبعد مجيء الإنقاذ في 1989 أسس الترابي (المؤتمر الشعبي العربي والاسلامي) الذي ضم في عضويته معظم الحركات الاسلامية والتحررية في العالم العربي والاسلامي والإفريقي، ثم أصبح رئيسا للبرلمان السوداني في 1996. وفي عام 1999 حدثت المفاصلة بينه وبين نظام الإنقاذ ليؤسس الموتمر الشعبي. وللدكتور الترابي العديد من المؤلفات السياسية والفكرية منها: تجديد الفكر الاسلامي، السياسة والحكم، الحركة الاسلامية في السودان المنهج والكسب والتطور، الإيمان وأثره في حياة الانسان، التفسير التوحيدي للقرآن الكريم، قضايا الوحدة والحرية، المراة بين تعاليم الدين وتقاليد المجتمع.