Pr. Dr. Sheikh Ali Al-Qaradaghi
الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

ولد الشيخ الأستاذ الدكتور علي القره داغي عام 1949 بمنطقة القره داغ، محافظة السليمانية، كوردستان العراق. حصل على شهادة الماجستير في الفقه المقارن سنة 1980، وشهادة الدكتوراه في الشريعة والقانون سنة 1985 من كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر، وكان عنوان رسالته في الدكتوراه: (مبدأ الرضا في الشريعة الإسلامية والقانون المدني). ثم انضم إلى هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة قطر عام 1985، وشغل منصب أستاذ ورئيــس قسم الفقه والأصول بكلية الشريعة والقانون والدراسات الإسلامية بجامعة قطر. رئيس مجلس أمناء جامعة التنمية البشرية في كوردستان العراق. رئيس أو عضو تنفيذي لهيئة الفتوى والرقابة الشرعية لعدد من البنوك الإسلامية، وشركات التأمين الإسلامي داخل قطر. خبير بمجمع الفقه الإسلامي التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي بجدّة. وقد أسس وشارك في تأسيس العديد من المنظمات الخيرية والهيئات الفقهية الإسلامية الدولية. وهو الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين. وللدكتور القره داغي العديد من الكتب (أكثر من 30 كتابا) في مواضيع مختلفة متعلقة بالفقه والفكر الإسلامي، منها: التأمين التكافلي الإسلامي - دراسة فقهية تأصيلية مقارنة بالتأمين التجاري، التورق المصرفي، الأزمة المالية العالمية، دراسة أسبابها وآثارها ومستقبل الرأسمالية بعدها، حقيبة طالب العلم في الاقتصاد الإسلامي والمعاملات المالية الإسلامية (12 مجلدا)، نحن والآخر دراسة فقهية تأصيلية لبيان علاقة المسلم بغيره، المدخل إلى الاقتصاد الإسلامي، فقه القضايا الطبية المعاصرة. له أكثر من 100 بحث علمي منشور. شارك في عدة مؤتمرات وندوات علمية محلية ودولية. ويعد الدكتور القره داغي أحد أبرز المتخصصين في التمويل والمصرفية الإسلامية في العالم العربي والإسلامي. كما له إسهامات في فقه الأقليات الإسلامية، حيث تعد كتاباته وآراؤه إحدى مصادر ومراجع تلك الأقليات خاصة في الغرب.